تجديد الاتفاقية الموقعة بين الهيئة ومؤسسة الإقراض الزراعي

تجديد الاتفاقية الموقعة بين الهيئة ومؤسسة الإقراض الزراعي

طباعة PDF

 

 

أكد سمو الأمير مرعد بن رعد رئيس مجلس إدارة الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين على أهمية تجديد الاتفاقية الموقعة بين الهيئة ومؤسسة الإقراض الزراعي لمساهمتها في تحسين المستوى المعيشي ورفع دخل الفرد بالنسبة للمصابين العسكريين إضافة إلى تأثيرها الفاعل في الناحية المعنوية للفئة المستهدفة من الاتفاقية ودمجهم بالمجتمع.          

 

وبين الأمير مرعد خلال حفل توقيع الاتفاقية بين الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين ومؤسسة الإقراض الزراعي التي تمت في مقر الهيئة أن هذه الاتفاقية هي جزء من الأهداف النبيلة للهيئة التي تسعى لتحقيقها في دعم منتسبيها من نشامى القوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية المختلفة الذين أصيبوا بأوسمة في أجسادهم  خدمة للوطن وأداء الواجب وحمل المسؤولية مقدمين بذلك أروع الأمثلة في التضحية والفداء إضافة لعطائهم الموصول في تنفيذ المشاريع الزراعية التي عكست بدورها قصص نجاح لنماذج متعددة من هذه المشاريع.   

 

و أكد المهندس عبد الله فريج مدير عام المؤسسة بالوكالة حرص المؤسسة على الاستمرار في التعاون والتنسيق المشترك بين الهيئة والمؤسسة من خلال توقيع هذه الاتفاقية لخدمة نشامى الوطن من المصابين العسكريين لتحسين أوضاعهم المعيشية وتنويع مصادر دخولهم وحرص المؤسسة على الاستمرار في التوسع بتمويل هذه الشريحة من أبناء الوطن عن طريق تمويل المشاريع الزراعية الريادية الفردية والجماعية لمنتسبي الهيئة وبموجب أسعار مرابحة تفضيلية وضمن إجراءات ميسره، مبيناً أن المؤسسة ستقوم سنوياً بتخصيص المبالغ اللازمة من مصادرها الذاتية لعمليات التمويل للمشاريع المؤهلة من قبل الهيئة.

 

وبين أن إجمالي القروض الممنوحة للمصابين العسكريين بلغ (305) آلاف دينار استفاد منها (89) مقترض من الفئات المستهدفة أي بمعدل (3400) دينار للقرض الواحد مؤكداً نجاح تنفيذ هذه المشاريع والتزام أصحابها بالتسديد مما يؤكد ضرورة تبنـي واستمرارية دعم مثل هذه المشاريع على مستوى المملكة.

You are here:   الرئيسية